In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

البيرق في جامعة قطر مسار " أنا أكتشف علوم المواد " | Qatar University

البيرق في جامعة قطر مسار " أنا أكتشف علوم المواد "

2016-12-29
البيرق في جامعة قطر مسار  أنا أكتشف علوم المواد.jpg

اختتم البيرق الدورة الثانية عشرة من مسار "أنا أكتشف علوم المواد" بعدد من الاختراعات والابتكارات العلمية التي بلغ عددها 46 ابتكارا، وأقيم الحفل الختامي لمسار أنا أكتشف علوم المواد الدورة الثانية عشر بعد يومين من التصفيات النصف نهائية للطلاب البنين والبنات، وبلغ عدد المشاركين في هذا المسار 197، من طلاب وطالبات المدارس.

وقد أقيم الحفل الختامي بحضور الدكتور ناصر النعيمي مدير مركز المواد المتقدمة، وممثلين عن رعاة البيرق، راس غاز، شل قطر، وعدد من المحكمين من مختلف الشركات القطرية والعالمية الرائدة في مجال النفط والغاز،  منها راس لفان للكهرباء والماء، دولفين للطاقة، ليقيموا المشاريع المعروضة التي تهدف إلى إيجاد حلول إبداعية وذات أساس علمي دقيق، لكثير من المشاكل التي تواجه الإنسان والشركات والمصانع محليا وعالميا، في مجالات متعددة من علوم المواد، كالمستشعرات الذكية، البوليمرات، محاكاة الضوء في عالم النانو والخرسانة، بعد إكمالهم ورشة مكثفة من قبل فريق البيرق في المختبرات العلمية، حيث قاموا بتجارب علمية صممت لتمكين الطلبة من استنباط المفاهيم العلمية بأنفسهم ومن ثم تحفيزهم للاختراع والابتكار.

وبهذه المناسبة، قال د. ناصر النعيمي مدير مركز المواد المتقدمة في جامعة قطر: "يعتبر مسار أنا أكتشف علوم المواد لطلبة المدارس الثانوية من أهم مسارات برنامج البيرق نظرًا لكونه يُسهم في تعريف طلبة المدارس بجامعة قطر ودورها في إجراء بحوث هامة تلبي احتياجات المجتمع القطري، كما يعزز هذا المسار شغف طلبة الثانوية بالبحث العلمي وتطبيقاته المختلفة ودوره الحيوي الفعال في حياتنا، وهو ما نطمح إليه في المركز لإعداد علماء الغد وقادة المستقبل".

و قالت الدكتورة نورة آل ثاني مدير الشؤون الخارجية لمركز المواد المتقدمة: "لقد سعى برنامج البيرق منذ انطلاقته لتقدم تعليم قائم على الإبداع والابتكار، عبر وسائل وأدوات ومخرجات مبتكرة تؤدي إلى تحقيق رويه قطر 2030، وتركز على التكامل المعرفي في فروع العلوم، والرياضيات مع التكنولوجيا والهندسة، ويعتمد على التعليم من خلال تطبيق الأنشطة العملية التطبيقية، وأنشطة التكنولوجيا الرقمية، والكمبيوترية، وأنشطة متمركزة حول الخبرة عن طريق الاكتشاف، والتحري، وأنشطة الخبرة اليدوية، وأنشطة التفكير العلمي والمنطقي.

وأضافت : "كل هذا من شانه أن يضمن مخرجات تعليمية قوية قادرة على الاسهام الفعال في الاقتصاد المعرفي، فالمعرفة رأس مال لا ينضب بل يزداد باستخدامه.  

وختمت د. نورة آل ثاني كلمتها، وقالت: أود بهذه المناسبة أن أشكر حلفاءنا الذين ساندونا في تحقيق هذا النجاح من رعاة وقائمين على خطة العمل وهم شركه راس غاز- الراعي الذهبي، وشركة شل قطر- الراعي الفضي، ومنظمة اليونسكو العالمية – مكتب الدوحة ، واللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم، وفريق البيرق الذي  يحرص على التميز في النجاح  ولا يرضى إلا به" .

ومن جانبه، قال الأستاذ  يوسف صالح نائب رئيس مركز شل قطر للبحوث والتكنولوجيا: "إن مركز شل قطر للبحوث والتكنولوجيا يعمل بشكل وثيق مع الجامعات في قطر لتنمية المواهب القطرية المحلية وتعزيز المهارات التقنية، وبالتالي توفير تأثير مستدام لدعم رؤية قطر الوطنية 2030".

وأضاف: "ستستمر شل قطر بدعم المبادرات التعليمية التي تقودها الجامعات الوطنية والتي تعزز دراسة العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وسنحرص دائما على رعاية المواهب العلمية الشابة وتطوير مهارات الباحثين القطريين الذين سيقودون جهود الدولة في البحوث والتنمية".

وفي ختام الحفل تم تكريم المجموعات الفائزة كالتالي: مجموعة (Anaconda) من مدرسة عمر بن الخطاب الثانوية المستقلة للبنين الفائزة بالمركز الأول، ومجموعة (Intelligence) من مدرسة أكاديمية الأرقم الفائزة بالمركز الثاني، ومجموعة (Professional) من مدرسة عمر بن عبد العزيز الثانوية المستقلة للبنين الفائزة بالمركز الثالث، ومجموعة (Flawless) من مدرسة مجمع البيان التربوي الفائزة بالمركز الرابع، ومجموعة (Diamond) من مدرسة الخور الثانوية المستقلة للبنات الفائزة بالمركز الخامس، ومجموعة (Einstein ) من مدرسة قطر الثانوية المستقلة للبنات الفائزة بالمركز السادس.

أما المجموعة الفائزة بالمركز الأول بجائزة أفضل ملصق علمي هي مجموعة (Iron) من مدرسة طارق بن زياد الثانوية المستقلة للبنين، والمركز الثاني كان لمجموعة (Einstein ) من مدرسة عبد الله المسند الثانوية المستقلة للبنين، بينما حصل على المركز الثالث مجموعة ( Professors ) من مدرسة أم حكيم الثانوية المستقلة للبنات.

 أما المجموعة الفائزة بجائزة الفن في العلوم فهي مجموعة (Science Freaks  ) من مدرسة مجمع البيان التربوي للبنات، والمجموعة الفائزة بمسابقة "الانستغرام" هي مجموعة (Pioneers) من مدرسة قطر الثانوية للبنات، والمجموعة الفائزة بلقب أكثر مجموعة نشاطا على "تويتر" هي مجموعة (الخور Diamond) من مدرسة الخور الثانوية المستقلة للبنات، وفازت بجائزة الفريق الأكثر شعبية مجموعة (الخور Inventors) من مدرسة الخور الثانوية المستقلة للبنات، وفازت بجائزة التحكيم الذاتي للطلاب مجموعة (Gravity) من مدرسة جاسم بن حمد الثانوية المستقلة للبنين.

 أما جائزة أفضل مُدرس متعاون فحصل عليها كل من: الأستاذ أحمد حسن نبيل من مدرسة عبد الله المسند الثانوية المستقلة للبنين، والأستاذ أحمد لطفي عبد الستار من مدرسة طارق بن زياد الثانوية المستقلة للبنين والأستاذة  ديما محمد شوكت من مدرسة قطر الثانوية المستقلة للبنات.

ملفات ذات صلة