In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

إبحث في غرفة الأخبار

تصفية النتائج

جامعة قطر تحتفل باليوم الرياضي بتنظيم العديد من الأنشطة الرياضية والترفيهية | Qatar University

جامعة قطر تحتفل باليوم الرياضي بتنظيم العديد من الأنشطة الرياضية والترفيهية

2020-02-09

بالتعاون والتنسيق مع شراكات مع كل من قطر الخيرية وجهاز التخطيط والإحصاء

تنظم إدارة الأنشطة الطلابية بجامعة قطر الثلاثاء الموافق 11 فبراير احتفالا باليوم الرياضي للدولة في رحاب الجامعة، وذلك بحضور عدد كبير من مسؤولي ومشرفي الأنشطة بالجامعة بالإضافة إلى شراكات مع كل من قطر الخيرية وجهاز التخطيط والإحصاء والذي سيتطرق خلال هذا الاحتفال إلى أهمية المياه في دولة قطر. كما ستشهد الفعالية افتتاح رئيس الجامعة الدكتور حسن بن راشد الدرهم لمجمع الرياضات والفعاليات بجامعة قطر.
ستنطلق الفعالية الثامنة صباحا وذلك بحضور سعادة الدكتور صالح بن محمد النابت رئيس جهاز التخطيط والإحصاء و الدكتور خالد الخنجي نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب والدكتور عبد الله اليافعي نائب رئيس الجامعة المساعد للحياة الطلابية والخدمات وجمع غفير من دكاترة وموظفي ومنتسبي الجامعة.
وستتضمن الفعالية عدة مسابقات وأنشطة ككرة القدم والسلة والطائرة وكرة اليد، وكذلك منافسات في التنس والسكواش، بالإضافة إلى عدة أنشطة صحية ينظمها الجناح الطبي بالجامعة كقياس الضغط الدم والنبض وقياس الاوكسجين في الدم والاستشارات نفسية.
وتنظم الجامعة سنويا فعاليات رياضية وحركية في اليوم الرياضي للدولة، يشارك فيها العاملون والمنتسبون إليها، بما يتناسب مع أوضاعهم وأعمارهم، بهدف تحقيق الوعي بأهمية الرياضة ودورها في حياة الأفراد والمجتمعات كما يدخل في إطار تفعيل دور جامعة قطر الريادي وسعيا منها للتفاعل البناء مع المجتمع للاحتفال باليوم الرياضي.
وتعليقا على هذا الحدث قال الدكتورحسن راشد الدرهم رئيس جامعة قطر إنه في إطار عملها الهادف لخدمة المجتمع والتواصل معه في كل القضايا التي تفيد وطننا الغالي قطر فإن جامعة قطر تحرص على التواجد في الفعاليات المجتمعية وفي مقدمتها فعالية اليوم الرياضي إذ دأبت الجامعة على تنظيم هذا الحدث الهام بالتعاون مع مؤسسات وطنية رائدة حيث إن لدينا شراكات مع هذه المؤسسات وهناك مشاركة متميزة في الجامعة في هذا اليوم الرياضي من خلال انشطة صحية ورياضية متنوعة .
وقال إن اليوم الرياضي مناسبة وطنية هامة يتم فيها تسليط الضوء على كافة الأنشطة التي تفيد المجتمع القطري من النواحي الرياضية والصحية والاجتماعية وهو ما وعت الجامعة أهميته فواكبت هذا اليوم بالعديد من الأنشطة المتميزة ، ويدخل اهتمام الجامعة بهذا الحدث تحقيقاً لرؤية قطر الوطنية 2030م حول خلق مجتمع متفاعل ونشط وصحي، تهدف الجهات المشاركة في تنظيم الفعالية لتعزيز ودعم هذه الرؤية لتوسيع قاعدة المشاركين من منتسبي المجتمع القطري في ممارسة الرياضة والأنشطة البدنية واسلوب الحياة الصحي ، وتوفير مزيد من الفرص لأفراد المجتمع كافة لممارسة الرياضة في جو من الترفيه والمتعة والمشاركة.
وفي كلمته بالمناسبة قال سعادة الدكتور صالح بن محمد النابت رئيس جهاز التخطيط والإحصاء
في كلمته بمناسبة اليوم الرياضي لدولة قطر إنه وضمن ضمن فعاليات اليوم الرياضي للدولة للعام 2020 يشارك جهاز التخطيط والإحصاء بالتعاون مع جامعة قطر وقطر الخيرية في فعاليات هذا اليوم وذلك إدراكاً من الجهاز بأهمية تعزيز الالتزام الوطني في مجال التنمية البشرية-إحدى الركائز الأربع لرؤية قطر الوطنية 2030 - والتي تهدف إلى تطوير وتنمية سكان دولة قطر لكي يتمكنوا من بناء مجتمع مزدهر ، كما تُعد الرياضة أحد القطاعات الأساسية التي تقوم عليها استراتيجية التنمية الوطنية الثانية 2018-2022 التي تبنّت مشاريع واعدة يَحفَل بها هذا القطاع . ولاشكّ أن تنظيم الاحتفال باليوم الرياضي لجميع الفئات العمرية هو ضرورة نحو بناء جسور التواصل بين كافة فئات المجتمع وإعداد جيل سليم و الارتقاء بالوظائف الفكرية والعقلية وكلّها تصبّ في دفع عجلة التنمية البشرية.
إنّ مبادرة سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى – حفظه الله- بتخصيص يوم رياضي للدولة يؤكد رؤية سموه الثاقبة والمتجددة في بناء الإنسان الذي يعتبر أداة التنمية وغايتها معاً ، كما يؤكد حرص سمّوه على ضرورة تطوير قطاع الشباب والرياضة واستثماره في الأجيال القادمة، بما يمكّن دولة قطر من إدارة عملية التنمية في مسار استشرافي، يوازن بن مصالح أجيال الحاضر والمستقبل.
وحرصاً من جهاز التخطيط والإحصاء على نشر الوعي الإحصائي لدى المجتمع سيقوم الجهاز بالإعلان عن باقة من الإحصاءات الرياضية الخاصّة بدولة قطر يتمّ توزيعها بشكل مطويّات على المشاركين.
ونشجّع كل أفراد المجتمع القطري من كافّة الأعمار على تبنّي حياة صحيّة رياضية من خلال جعل الرياضة جزءاً من نشاطاتهم اليومية ، بحيث تصبح متجددة ودائمة وأسلوب حياة .
وليس مجرد مظاهر احتفالية سنوية بما ينعكس إيجاباً على أداء الموظف وإنتاجيته وقدرته على الإبداع ، وبما يسهم في خلق مجتمع رياضي ومنفتح على الجميع .

ومن جانبه قال الدكتور خالد الخنجي نائب رئيس جامعة قطر لشؤون الطلاب "تميزت فعالية اليوم الرياضي بوجود تنظيم مشترك وتعاون بين مختلف مؤسسات الدولة، بما فيها المؤسسات التعليمية والتي تربطنا بها علاقة وطيدة على المستوى الأكاديمي.
وأضاف د.الخنجي "إن اهتمام جامعة قطر بالاحتفال باليوم الرياضي يأتي في إطار إيمان الجامعة بأهمية الرياضة ودورها في بناء الإنسان، وتشجيع المجتمع الأكاديمي ومنتسبي جامعة قطر على الاهتمام بالجانب الرياضي لكونه يسهم في نجاح العملية التعليمية ،ويعد عنصر أساسي في تنشيط العقل والجسم، وتعتبر ممارسة الرياضة أمر ضروري للطالب بالتوازي مع الدراسة"
ومن جانبه قال الدكتور عبد الله اليافعي مساعد نائب رئيس الجامعة للحياة الطلابية والخدمات: " إن جامعة قطر سباقة في اغتنام الفرص التي من شأنها تعزيز أهمية الجانب الرياضي كونه يجسد رسالة الجامعة التي ترمي إلى بناء جيل صحي فكريا وبدنيًا وذلك في إطار رسالتها الأكاديمية ودورها المُجتمعي لدعم الطلاب وتشجيعهم على تبنّي نمط حياة صحي.
وأضاف: "إن ما يتضمنه برنامج الحفل من مسابقات رياضية وترفيهية يجعل للبرنامج هدفا أشمل بحيث سيخلق ثقافة وعي مجتمعي بأهمية الرياضة في حياة الفرد والمجتمع ومن شأن ذلك أن يساهم في التعريف بالجهود الكبيرة التي قطعتها دولة قطر في هذا المجال كما يتناسب مع اختيار الدولة لتنظيم كأس العالم 2022".
من جهتها قالت الأستاذة أسماء النعيمي مدير إدارة الأنشطة الرياضية بالجامعة: " إننا في إدارة الأنشطة الرياضية بجامعة قطر نعي أهمية هذا اليوم بالنسبة للمجتمع؛ حيث أن دولة قطر من الدول القليلة التي تخصص يوماً للرياضة، وفي هذا السياق فقد تبنينا هذا اليوم بكل حفاوة من خلال مجموعة من الأنشطة الرياضية والبرامج الاحتفالية التي تجمع بين الأهداف التي يسعى اليوم الرياضي لتحقيقها ومساعي جامعة قطر في خدمة المجتمع من الجانبين الأكاديمي والصحي. وعليه فإن الإدارة الرياضية تشارك سنوياً في هذا اليوم المهم للرياضيين بكوكبة متميزة من المدربين الرياضيين والطلاب العاملين في المجال الرياضي ذوي الخبرة والكفاءة، وكذلك المتطوعين".